Minufiyah.com

تقدم عرب نيوز الأخبار الإقليمية من أوروبا وأمريكا والهند وباكستان والفلبين ودول الشرق الأوسط الأخرى باللغة العربية لغير المتجانسين.

70 طالباً سعودياً يحصلون على ميداليات في الأولمبياد التقني

70 طالباً سعودياً يحصلون على ميداليات في الأولمبياد التقني

الرياض: سيجتمع حوالي 1000 زعيم من 92 دولة في الرياض يومي الأحد والاثنين لحضور اجتماع خاص للمنتدى الاقتصادي العالمي حول التعاون العالمي والنمو والطاقة من أجل النمو.
وبناءً على قمة التنمية الافتتاحية التي عقدت العام الماضي في سويسرا، فإن اجتماع الرياض، وفقاً للمنتدى الاقتصادي العالمي، سوف “يشجع مناهج التفكير المستقبلي في التعامل مع الأزمات المترابطة مع التحلي بالواقعية بشأن المقايضات قصيرة الأجل” و”العمل كجسر إلى الشمال الناشئ”. ومع تطوير السياسات الاقتصادية، فإن الجنوب منقسم حول قضايا مثل تحول الطاقة والصدمات الجيوسياسية.
وقال رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي بورج بريندي في بيان صحفي: “مع تعمق التوترات الجيوسياسية وعدم المساواة الاجتماعية والاقتصادية واتساع الانقسامات على مستوى العالم، أصبح التعاون الدولي والحوار الهادف أكثر إلحاحًا من أي وقت مضى”.

ويتيح الاجتماع الخاص، الذي يعقد تحت رعاية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، فرصة للقادة “لتحويل الأفكار إلى أفعال وفتح حلول قابلة للتطوير للعديد من التحديات المترابطة التي تواجهها”.
وفي بيان أصدره وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي فيصل الإبراهيم، قال: “في نقطة التحول العالمية هذه، لم يكن تنشيط التعاون الدولي أكثر أهمية من أي وقت مضى. وفي المملكة العربية السعودية، اختار المنتدى الاقتصادي العالمي منصة عالمية راسخة وديناميكية لقيادة الفكر والحلول والعمل لاستضافة اجتماع مهم في مثل هذه اللحظة الحرجة.
“إننا نعمل على ضمان ألا يأتي التقدم في جزء من العالم على حساب جزء آخر. ونحن ملتزمون بلقاء هذه اللحظة بتصميم على المشاركة في صياغة مستقبل مشترك آمن ومستقر ومستدام، ” هو أكمل.

وكانت المواضيع الثلاثة للحدث هي: “اتفاق من أجل التنمية الشاملة”، و”تعزيز العمل بشأن الطاقة من أجل التنمية”، و”إحياء التعاون العالمي”.
وكان من بين المشاركين أمير الكويت مشعل الأحمد الجابر الصباح؛ ورئيس الوزراء المصري مصطفى جمال مدبولي؛ ورئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني؛ بشر الخزنة، رئيس الوزراء الأردني؛ ورئيس الوزراء الماليزي أنور إبراهيم، ورئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف؛ الرئيس الفلسطيني محمود عباس؛ ورئيس الوزراء القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني؛ وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن؛ جوزيف بوريل، الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية؛ ستيفان سيجورني، وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي؛ وأنالينا بيرباخ، وزيرة الخارجية الاتحادية لألمانيا؛ ديفيد كاميرون، وزير الدولة البريطاني لشؤون الخارجية والكومنولث والتنمية؛ وكريستالينا جورجيفا، المدير العام لصندوق النقد الدولي؛ كازا سيغريد غاك كبير منسقي الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية وإعادة التأهيل؛ والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس.

READ  سبعة كويتيين ينضمون إلى قائمة أقوى 100 شخصية عربية عام 2023 - عرب تايمز