Minufiyah.com

تقدم عرب نيوز الأخبار الإقليمية من أوروبا وأمريكا والهند وباكستان والفلبين ودول الشرق الأوسط الأخرى باللغة العربية لغير المتجانسين.

يقول رئيس الوزراء المعين من قبل المجلس العسكري في النيجر إن المحادثات مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا مستمرة

يقول رئيس الوزراء المعين من قبل المجلس العسكري في النيجر إن المحادثات مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا مستمرة

جاكرتا (رويترز) – قال سفير جاكرتا في أبوظبي يوم الاثنين إن إندونيسيا تأمل في زيادة حجم التجارة مع الإمارات العربية المتحدة إلى أكثر من المثلين خلال الأعوام الثلاثة المقبلة وذلك بعد دخول اتفاق التجارة الحرة بين البلدين حيز التنفيذ في وقت سابق هذا الشهر.

دخلت اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين إندونيسيا والإمارات العربية المتحدة حيز التنفيذ في الأول من سبتمبر بعد أن وقع البلدان على الاتفاقية في يوليو من العام الماضي، مما يجعلها أول دولة خليجية في جاكرتا وأول دولة في جنوب شرق آسيا في أبو ظبي.

ووفقا لبيانات وزارة التجارة الإندونيسية، من المتوقع أن يصل حجم التجارة الثنائية إلى حوالي 5 مليارات دولار في عام 2022، بزيادة قدرها حوالي 20 في المائة من 4 مليارات دولار في العام السابق.

وقال سفير إندونيسيا لدى الإمارات، حسين باجيس، لصحيفة عرب نيوز: “سيؤدي هذا بالفعل إلى علاقة اقتصادية ثنائية أقوى بين البلدين”. وأضاف: “من خلال IUAE-CEPA، آمل أنه خلال ثلاث سنوات، سيتجاوز إجمالي التجارة بين البلدين 10 مليارات دولار، وأن يصل الاستثمار إلى 10 مليارات دولار.

وأضاف “مع خفض التعريفات الجمركية أو إلغاء التعريفات الجمركية، يمكن لإندونيسيا تعزيز الصادرات. وأعتقد أنه إذا زادت الصادرات، فإنها ستجذب المزيد من الاستثمار”.

وتعد الاتفاقية بإلغاء حوالي 99 بالمائة من التعريفات الحالية، وزيادة صادرات الخدمات الإندونيسية إلى الإمارات العربية المتحدة بنسبة 6 بالمائة، والاعتراف المتبادل بشهادة الحلال لكل دولة.

وقال باكيس إن الاتفاقية ستفتح المزيد من الأبواب أمام جاكرتا للتواصل مع الدول الأخرى في المنطقة.

وقال “إن دولة الإمارات العربية المتحدة هي مركز إندونيسيا لأنها بوابة إلى دول في الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا، لذا فإن عقد الشراكة الاقتصادية الشاملة مع الإمارات العربية المتحدة سيكون ميزة لإندونيسيا”.

READ  تحذير "لا تسافر" على ستة خطوط للسكك الحديدية الشمالية في يوم رأس السنة الجديدة بسبب نقص الموظفين

قال وزير التجارة الإندونيسي ذو الكفل حسن إن البلدين بحاجة إلى حل المشكلات الفنية بسرعة لضمان التنفيذ السلس لاتفاقهما التجاري، وذلك خلال اجتماع مع وزير الخارجية الإماراتي في جاكرتا يوم الأحد.

وقال حسن في بيان إن “إندونيسيا توصي بعقد اجتماع للجنة المشتركة في الإمارات على مستوى كبار المسؤولين واللجان الخاصة في البلدين لحل المسائل الفنية لضمان التنفيذ السلس لهذا الاتفاق”.

وصلت تجارة إندونيسيا مع الإمارات العربية المتحدة إلى 2.2 مليار دولار حتى يونيو من هذا العام، حيث دعا حسن إلى مزيد من التعاون بين القطاع الخاص في البلدين، بما في ذلك من خلال المنتديات الثنائية أو العروض الترويجية التجارية.

وقال “لقد أوصيت بمشاركة مجلسي الأعمال الإندونيسيين والإماراتيين لتعزيز التعاون التجاري بين البلدين”.

“أنا متفائل بأن التجارة بين إندونيسيا والإمارات العربية المتحدة ستزداد بشكل أكبر.”