المنوفية بوك

بحضور وزير التعليم العالي ومحافظ المنوفية ورئيس الجامعة إفتتاح أسبوع شباب الجامعات الثاني لمتحدي الإعاقة بشبين الكوم

إفتتح الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العلي والبحث العلمي واللواء سعيد عباس محافظ المنوفية والدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة فاعليات أسبوع شباب الجامعات الثاني لمتحدي الإعاقة والذي تنظمة جامعة المنوفية بالصالة المغطاة بإستاد الجامعة تحت شعار ” بنكمل بعض ” ، بحضور نواب رئيس جامعة المنوفية والدكتور أحمد ذكى بدر وزير التنمية المحلية الأسبق والدكتور صفوت النحاس رئيس جمعية المساعي المشكورة ورؤساء ونواب شئون تعليم الجامعات المشاركة ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة وأعضاء مجلس النواب .

بدأت الإحتفالية بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية وتلاوة أيات من الذكر الحكيم أعقبة فيديو تعريفي بأسبوع شباب الجامعات الثاني لمتحدي الإعاقة ثم طابور عرض للطلاب الذين يمثلون الجامعات المشاركة ، كما تخلل الحفل مجموعة من العروض الرياضية والفقرات الفنية لمتحدي الإعاقة .

وفي كلمته رحب الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية بكل ضيوف الجامعة من وفود الجامعات المصرية في أسبوع شباب الجامعات الثاني لمتحدي الإعاقة والذي يقام في الفترة من 1 وحتي 6من سبتمبر في رحاب جامعة المنوفية منارة العلم والمعرفة في قلب الدلتا ، وأشار بأن قرار فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بأن يكون العام الماضي هو عام متحدي الإعاقة مؤكداً علي أن جامعة المنوفية تسير علي الدرب وتلبي توصية المجلس الأعلي للجامعات بأن يكون هذا العام أيضاً إحتفاءً بأصحاب الهمم ، وأكد علي انة سيشار 1500 طالب من متحدي الإعاقة ينتمون إلي كافة الجامعات المصرية سيشاركون ويتنافسون في الأنشطة الرياضية والثقافية والفنية والعلمية والجوالة ، كما أكد علي أننا بتنظيم تلك الفاعليات نبعث رسالة للجميع بأن شبابنا متحدي الإعاقة ليسو أقل قدراً من غيرهم في طاقتهم الإبداعية .

هذا وقد أكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العلي والبحث العلمي على أهمية تنظيم هذا الملتقى الشبابي المميز تحت عنوان “بنكمل بعض” موضحًا أنه يبعث برسالة أمل قوية وواضحة للملايين من متحدي الإعاقة في مصر، سواء من الطلاب أو من أصحاب الإرادة الحديدية، المنتشرين في شتى مجالات العمل والإنتاج والإبداع في طول مصر وعرضها، لافتًا إلى أن هؤلاء ما زالت أصداء نجاحهم وتميزهم تتردد في أسماعنا، وصور صعود الأبطال منهم لمنصات التتويج على المستوى الإقليمي والدولي تتلألأ في أعين الجميع.

وفي ختام كلمته أشاد وزير التعليم العالى بحجم المشاركة الواسعة من جانب كافة الجامعات المصرية، منوهًا إلى أنها تعكس مدى الإصرار الذي يتمتع به شباب الجامعات وحرصهم على المشاركة بقوة في كافة الفعاليات الرياضية والفنية والعلمية والثقافية والجوالة، مشيرًا إلى أن هذا يجعلنا أمام ملتقى شبابي جامع تتجسد فيه معاني الإصرار والنجاح في مختلف صورها.

من جانبه أشار اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية أن تنظيم أسبوع شباب الجامعات لمتحدي الإعاقة يعكس اهتمام الدولة وقيادتها السياسية بإرساء قيم الترابط والتعارف والروح الرياضية بين طلاب الجامعات المصرية من متحدي الإعاقة ، كما يعطي دلالة واضحة على احترام الدولة وتقديرها واعتزازها بأبنائها من متحدي الإعاقة وإيمانها بدورهم في تنمية المجتمع ، موجهًا التحية لكل الوفود المشاركة من الجامعات والمعاهد المصرية أساتذةً وطلابًا وعاملين ولأسرة جامعة المنوفية على الجهود التي بذلتها في الإعداد والتنظيم والخروج بهذه الصورة الرائعة.

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.