المنوفية بوك
الفول والطعمية

الفول والطعمية

يعد الفول والطعمية من اكثر الأطعمة المصرية لدى مختلف الطبقات الفقيرة والمتوسطة والغنية ، اذ يتفنن المصريون فى صنعها وتعد من اكثر الاكلات الشعبية المصرية.

الفول 

يتفنن المصريون فى صنعة على أشكال مختلفة ومتنوعة ومن أشرهرها الفول المدمس ويعد الفول المدمس من الاغذية الشعبية  التى تعطى احساسا بالشبع لمن يتناولة. 

وقد كان من المعتاد لدى بعد الاسر فى الماضى ان تعد الفول المدمس بالطرق التقليدية بتسوستة بالدنماسة التى يسوى بها على نار هادئة ، ولكن هذة الوسيلة قد تعرضت للتراجع ، فقد انتشر فى الاونة الاخيرة بمجتمع البحث عدد من المحلات المخصصة لبيعة ، الامر الذى ساعد على الحصول علية فى اى وقت يشعر الفرد فية بالجوع .

الفول يعتمد علية فى وجبة الافطار او على مدار فترة الصباح أيا كان موعدها فى كافة الشرائح الطبقية ، ووفقاً لطبيعة الأعمال التى يقومون بها (فقد يتناولة فى صورة ساندوتشات العاملون فى المصالح الحكومية وغيرهم )كما يتناولة البعض مرة اخرى فى الغداء او العشاء.

يطلق المصرييون على الفول انه هو ” مسمار البطن” لانة يبقى مدة طويلة بالمعدة ولذلك لا يشعر من يتناولة بخلو مععدتة الا بعد عدة ساعات.

الطعمية 

تصنع الطعمية من الفول ويتم تناولها مرة فى الافطار او قد يقبل البعض على تناولها مرتين فى اليوم ويتناول معها الطرشى او الجرجير او الفجل ، ويفضلالبعض شراء الطعمية من المحلات المخصصة لها او شرائها على هيئة عجينة وتحضيرها بالمنزل .

الجدي بالذكر ان الطعمية تحتوى على قدر ضئيل من بروتين الفول بالمقارنة بما تحتوية العجينة من خضروات ( بقدونس ، بصل ، ثوم ) ، وتعد وجبة مشبعة لانها عند تجهيزها تةوع بها كمية كبيرة من التوابل الحارة التى تفتح الشهية ، كما انها تقلى فى نوع من الزيت الرخيص ، الامر الذى يؤدى الى الشعور بالشبع وامتلاء البطن بعد هذة الوجبة على الرغم من ان بعد المضار التى يسببها تناول الطعمية خاصة اذا ما قليت بانواع زيت رخيص عدة مرات .

لذلك يتجة البعض الى شراء عجينة الطعمية جاهزة واعدادها فى المنزل لضمان نقاء الزيت ، وذلك لما تسببة من اضرار تنتج من عمليات القلى خارج المنزل ، وتشير دراسات التغذية  الى انة لا ينصح من الناحية الصحية استخدام الزيوت او الدهون فى القلى اكثر من مرة لما قد تسببه هذة الدهون التى تم تغيير تركيبها من امراض خطيرة ومن بينها السرطان.

اضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.