المنوفية بوك

أحد المتعدين على الأراضى بالمنوفية دفن جثة فى موقع الإزالة.. لمنع الدولة من استردادها

كاتشر للشحن

شهد اليوم الدكتور هشام عبدالباسط محافظ المنوفية واللواء خالد أبو الفتوح مدير الامن عملية من أقوى عمليات استرداد اراضى الدولة واستعادة هيبتها حيث تم تنفيذ قرارات الازالة للمتعدين على مساحة 48 فدان منها 28 فدان ملك مصلحة السجون و20 فدان ملك جهاز تنمية مدينة السادات التابع لوزارة الاسكان .

وقد أكد محافظ المنوفية على انه اتخذ قرارا جريئا للصالح العام حيث قرر نقل رفات سيدة قام المتعدين بدفنها داخل الاراضى لمنع الدولة من استردادها وذلك بعد الرجوع للنيابة العامة برئاسة المستشار أحمد عبد الجواد المحامى العام الاول لنيابات المنوفية حيث قرر ان تقوم الجهة الادارية باعمال شئونها طبقا للمصلحة العامة ووفقا للقانون رقم 5 الخاص بالجبانات وبناء على ذلك امر المحافظ بنقل الرفات لمقابر الصدقة واسترداد كامل الاراضى المتعدى عليها وبسط هيبة الدولة فى رسالة قوية للمتعدين ان الدولة قادرة على الحفاظ على ممتلكات هذا الشعب .

ووجه المحافظ بسرعة استغلال هذه الاراضى فى المشروعات التنموية التى تخدم ابناء الوطن ، فيما أكد محافظ المنوفية علي استمرار حملات إزالة التعديات علي أملاك الدولة لتنفيذ الجدول الزمني المحدد للانتهاء من إزالة التعديات الواقعة علي أملاك الدولة بنطاق المحافظة مؤكدا أنه لا تراجع عن استعادة هيبة الدولة واسترداد حق الشعب والحفاظ علي المال العام.

 

تعليق واحد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  • فيه اراضي ري بقرية العطف مركز الباجور للاسف الناس استولت عليها بغير وجه حق واقامو عليها منازل لهم ولم يعد في استطاعة بقية الناس من رؤيه الالمياه واصبحت حكرا لهم فقط