الرئيسية / اخبار مصر / مطعم فى القاهرة يقدم وجبات مجانية للمحتاجين لمدة ساعة كل يوم

مطعم فى القاهرة يقدم وجبات مجانية للمحتاجين لمدة ساعة كل يوم

يقدم مطعم “كبدة وشاورما” في حي الدقي بالقاهرة شطائر سجق وكبدة وشاورمة مجانا للمحتاجين.
 
وأثبتت المبادرة التي بدأها ملاك المطعم الشهر الماضي، نجاحا كبيرا حيث يصطف محتاجون في طابور طويل أمام المطعم للحصول على الشطائر في الساعة المجانية كل يوم. وقام تلفزيون “خدمة الشرق الأوسط” بمقابلة مع مدير المطعم، خالد الشيمي وبعض الموظفين والزبائن.
 
وقال خالد الشيمي إن المطعم يستفيد من البرامج أيضا في صورة دعاية إيجابية مجانية له.
 
وأضاف الشيمي “السبب الأساسي إحنا بنطرح عندنا الأسعار في متناول الجميع. يعني سعر سندويتش الكبدة أو السجق 3 جنيه. وعلى فكرة إحنا اللي بنصنع عندنا المنتجات. يعني السجق إحنا اللي بنعمله عندنا علشان يكون سعره قليل وتكلفته قليله فنقدر نبيعه بسعر كويس. سندويتش الشاورمة سعره 8 جنيه. فلقينا إن بعض الناس برضه (أيضا) بتبقى مارة من قدام (أمام) المطعم وحاسين إن الرقم كثير عليهم. فطبعاً مستر محمود اقترح فكرة الساعة المجانية علشان اللي مش قادر يدفع، يقدر يشرفنا في الساعة دية ويأكل. وفي نفس الوقت تبقى دعاية كويسة للمحل.”
 
ولا يحدد المطعم عددا معينا من المحتاجين يقدم لهم الشطائر خلال الساعة المجانية، كما يسمح لكل محتاج بتناول خمسة شطائر كحد أقصى، بحيث لا يتجاوز إجمالي ثمنها 20 جنيها (دولار واحد تقريبا).
 
وأشاد زبون يدعى محمد بيومي بالمبادرة الخيرية للمطعم.
 
وقال بيومي “معندهاش مقدرة آه إن هي طبعاً دي حاجة كويسة طبعاً. على الأقل مثلاً معلهش.. يعني حاجة كويسة بالنسبة للناس. أنت شايف ناس وقفة قد إيه محتاجة ومش لاقيه معلهش بردك (أيضا) غذاء. يعني أنت فاهمني. إحنا بنتكلم في لقمة غذاء كل يوم في مكان زي دوت خلاص لاقيتها (وجدتها).”
 
ومطعم “كبدة وشاورما” نفسه يقوم على فكرة متميزة بحيث أن كل من يعملون فيه مساهمون في رأس ماله ولهم استثمار فيه ويتلقون نسبة من الأرباح بدلا من الرواتب.
 
وقال رئيس الطهاة في المطعم أحمد سمير إن الملكية الجماعية للمطعم تمكنه من تقديم شطائر مجانية للفقراء.
 
وأضاف سمير “كل آه كل اللي بيشتغل مُساهم في المحل. حضرتك الفكرة جاية إن إحنا بنعمل تجارة. بدل ما يبقى أنا موظف شغل عند صاحب المكان أو بتاع لا أنا شغال في ملكي وشغال في مالي. فاهم حضرتك إزاي الموضوع كله زي ما بأقول لحضرتك الاتحاد قوة وإن كل واحد واخد جزء من المهام بتاعته بيشتغل عليها. يعني أنا حضرتك عامل زي مشروع وكل واحد في التخصص بتاعه. زي إتش آر (شؤون عاملين). زي شيف. زي حسابات. زي الكاشير. وكل واحد في المجال بتاعه بتخصصه في المجال الموجود فيه.”




التعليقات

التعليقات

عن online

أعمل فى مجال التدوين منذ عام 2011 وأقوم برصد كل مايحدث على أرض المنوفية وكتابة تقارير وتحرير الأخبار التى تتعلق بجميع الأحداث الجارية فى مصر المحروسة وعلى مستوى الوطن العربي والعالمى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.